همسه

همسه

الأربعاء، 5 مايو، 2010

الظلام وحافيه القدمينالمشاركة

فتحت عيني لآراني غارقه في ظلام دامس فرفعت يدي امام وجهي ولشدة الظلام لم اراها
وبعد لحظات شعرت بشعاع ضوء يأتي من بعيد
فرغبت بالنهوض
حاولت انهض ولكني لا استطيع
اجمعت قوتي لاستطيع النهوض وبعد معاناه لامست قدماي ارضية حجرتي لاشعر بالبروده تسري من قدمي لتنتشر بجسدي
توجت سيرا لالحق هذا الشعاع الضوئي ما هذا؟
لماذا لااقترب من الضوء ولا يقترب هو ايضا فالمسافه ثابته فنظرت لاجدني لازلت واقفه مكاني اشعر انني اتحرك ولكني لم اتحرك ما هذا الشعور الغريب
ولكنني الحين استطيع رؤيه من حولي رغم الظلام
فهذه اختي الكبري نائمه تسبح في احلامها
وهدا شقيقي الاصغر يحتضن دميته حتي وهو نائم يالك من ملاك صغير
كيف استطعت رؤيه كل هذا داخل هذا الظلام؟
وتوجهت بنظري إلي مخدعي
يا الله
ما هذا هذا جسدي امامي ممددا علي سريري
هل لازلت نائمه أم حالمه أم جثه هامده
فلامست جسدي اهزه كي انهض
انهضي يا أنا........................فلم انهض انا
تلاحقت انفاسي وارتبكت افكاري فهرولت مسرعه لغرفة أبي وأمي ولكني ايضا لم استطع إيقاذهم
فأسرعت لشرفة منزلنا ورفعت يدي لأعلي وصرخت
فوجدتني اعلو لاعلي ما هذا فانا احلق في السماء وهذا منزلنا كلما ارتفعت لاعلي اصبح لي صغيرا
ما اجمل النجوم التي تلاحقني استطيع ملامستها
ياااااه انتي محرقه فرغم جمالك المضئ وضوئك اللامع الا انك محرقه
وهذا القمر يضئ الليل ويرسل لي ابتسامه أراها علي وجهه
اشعر بالبرد ونظرت إلي قدمي لاجدني لازلت حافيه القدم فلومت نفسي علي عدم ارتداء جوربي قبل نومي يجب
علي ان احضره الان وحركت زراعي لاسفل فاذا بي اهبط مسرعه لا لا لا اريد ان ارتطم فتتهشم عظامي
ولكنني ارتطمت

ارتطمت بجسدي

واذا بيد امي توقظني هيا يا صغيرتي انهضي فموعد المدرسه قد اقترب
وهذه اختي تسابقني لتكون اول من ياخذ قبله من امي
وهذا اخي لازال نائما
اسمع صوت ابي يكبر لصلاه الفجر من داخل حجرته
وهذا انا لازلت حافيه القدم ةاشعر بالبروده
لن انسي قبل ان اخلد لنومي هذا المساء ان ارتدي جواربي

هناك 5 تعليقات:

  1. جميله جدا يا هيرا

    :)) تسلم اديك بجد

    ردحذف
  2. الله يا هيرا
    برافو عليكِ بجد
    اذا كانت دى اول تدوينة ليكِ فما بالك بالقادم
    بداية موفقة ..
    وبوست مميز
    :-))

    ردحذف
  3. :-)

    ألف مبروك المدونة الأول .. يجعل قدمها قدم الخير ان شاء الله

    :-)

    ثانيا .. البوست كان عنوانه غامض وفيه رائحة حكاية أنثوية خالصة .. بعد كده لقينا تصعيد للرعب .. وفي الآخر بمبة ... ههههه ... طلع الموضوع كله ان الدنيا ساقعة وكان كل ده كابوس

    بداية طريفة واستمري .. ربنا يوفقك

    ردحذف
  4. بجد سعيده جدا بتشجعكم ليا
    ودا شرف لي لانكم من كبار المونين
    شكرا هبه
    شكرا احمد
    شكرا نسرينا

    ردحذف
  5. احلام سعيدة واوعي تنسي الشراب تاني

    ردحذف

بحث هذه المدونة الإلكترونية